ملاعب

عجلة الانتقالات الشتوية تدور بسرعة في أوروبا

_127742_coug
بقلم نبض شرقي

 

كان انتقال الهولندي فيرجيل فان دييك إلى ليفربول الإنكليزي مقابل 75 مليون جنيه إسترليني في أغلى صفقة لمدافع في تاريخ اللعبة، لمحة عما تعد به فترة الانتقالات الشتوية في إنكلترا، لكن التعاقدات الكبيرة التي فتحت في اليوم الأول من العام الجديد وتشكل امتدادا لما شهده الصيف الماضي من صفقات خيالية، ليست حكرا على الأندية الإنكليزية وحسب، بل ستسعى أبرز الفرق الأوروبية إلى تعزيز صفوفها خلال الشهر الحالي بعدما اكتشفت مكامن الضعف فيها في النصف الأول من الموسم. وتبرز العديد من الصفقات التي يمكن أن تحصل خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

بإمكان برشلونة المتصدر أن يقول إنه أجرى تعاقده الكبير لشهر يناير مع اقتراب عودة الفرنسي عثمان ديمبيلي من الإصابة بعد فترة قليلة على انضمامه إلى النادي الكتالوني من بوروسيا دورتموند الألماني أوائل الموسم الحالي، لكن ذلك لا يعني بأن فريق المدرب إرنستو فالفيردي سيكون مكتوف الأيدي هذا الشهر.

ووضع مسؤولو نادي برشلونة الإسباني قائمة طويلة من اللاعبين المميزين، الذين تسعى للتعاقد معهم، سواء خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير الجاري أو الصيف المقبل عقب نهاية الموسم الحالي. وفي هذا الصدد، نشرت صحف بريطانية تقريرا يضم 10 لاعبين مرشحين لارتداء قميص البارسا، حيث قالت إن فيليب كوتينيو صانع ألعاب ليفربول، هو الهدف الرئيسي للنادي الكتالوني بعد أن فشل البارسا في ضمه الصيف الماضي، يليه المدافع الكولومبي ياري مينا لاعب بالميراس، وأن هذا الثنائي الأقرب للانضمام إلى البلوغرانا في يناير.

ومن ضمن الأسماء الأخرى التي استعرضتها الصحيفة، باولو ديبالا نجم يوفنتوس الذي تزايدت مشاكله مع المدرب ماسيمليانو أليغري هذا الموسم، وألمح وكيله إلى إمكانية رحيله عن صفوف السيدة العجوز. وأضافت أن برشلونة لم يتراجع عن اهتمامه بماركو فيراتي لاعب وسط باريس سان جرمان، والذي حاول برشلونة التعاقد معه مطلع الموسم الجاري، علما بأن الحصول عليه لن يكون بسعر قليل، وهناك أيضا أندير هيريرا لاعب وسط مانشستر يونايتد الذي يعاني من قلة المشاركات هذا الموسم، وساؤول نيجويز موهبة أتلتيكو مدريد والذي سبق أن تقدم برشلونة بعرض لضمه وتم رفضه. ومن الأسماء الأخرى التي تناولها تقرير إكسبريس، ليون غوريتسكا لاعب وسط شالكه، وماتايس دي ليخت قلب دفاع آياكس أمستردام، والإيفواري جان ميشيل سيري لاعب وسط نيس، وأرثور لاعب وسط غريميو البرازيلي.

 

انتهاء فترة الحظر

أصبح بإمكان أتلتيكو مدريد تسجيل لاعبين جددا في صفوفه بعد انتهاء فترة الحظر الذي فرضه عليه الاتحاد الدولي “فيفا” بسبب مخالفته قواعد التعاقدات، ما سمح لمهاجمه السابق دييغو كوستا ولاعب وسط إشبيلية فيتولو بإنهاء انتقالهما إلى نادي العاصمة الإسبانية بعدما وقعا معه الصيف الماضي. ومن المحتمل أن يدخل ريال مدريد حامل اللقب وبطل أوروبا في بازار اللاعبين لكن الهدف الواضح الوحيد حتى الآن هو حارس منتخب إسبانيا وأتلتيك بلباو كيبا أريسابالاغا. وينتهي عقد الحارس البالغ 23 عاما مع النادي الباسكي في يونيو المقبل، لكن هناك توجه لأن يدفع ريال البند الجزائي البالغ 20 مليون يورو من أجل تحريره وضمه إلى صفوفه خلال الشهر الحالي.

وفي هذا السياق حسم دافيد دي خيا حارس مرمى منتخب إسبانيا وفريق مانشستر يونايتد الإنكليزي، الجدل المثار حوله في ما يتعلق بالأنباء العديدة التي ترددت حول إمكانية انضمامه إلى صفوف ريال مدريد الإسباني عقب نهاية الموسم الجاري. ووفقا لصحيفة كونفيدنسيال الإسبانية، فإن إدارة ريال مدريد توقفت عن مطاردة دي خيا، بسبب أن اللاعب نفسه لم يعد مهتما بالانتقال لصفوف الملكي.

ومن ناحية أخرى قد ينشط يوفنتوس، بطل المواسم الستة الأخيرة، في سوق الانتقالات بعدما وجد نفسه يلاحق إنتر ميلان ثم نابولي على صدارة الدوري هذا الموسم، وارتبط اسمه بلاعب وسط ليفربول الإنكليزي ومنتخب ألمانيا إيمري جان، لكن المدير التنفيذي لعملاق تورينو جوزيبي ماروتا قال “ندرك بأنه لاعب جيد وفرصة جيدة ليوفنتوس من أجل تعزيز وسطه لكن لا شيء أكثر من ذلك”.

وفي ظل سعيه الدائم للفوز بلقب الدوري المحلي للمرة الأولى منذ 1990، سيسعى نابولي الذي ودع مسابقة دوري أبطال أوروبا من الدور الأول، إلى تعزيز هجومه في النصف الثاني من الموسم وهدفه المحتمل لاعب بولونيا سيموني فيردي الذي سيكلفه 25 مليون يورو في حال قرر ضمه إلى صفوفه. وخلافا ليوفنتوس ونابولي، يتوجه ميلان إلى بيع عدد من لاعبيه في ظل المصاعب المالية التي يعاني منها نتيجة ما دفعه من أموال طائلة الصيف الماضي دون أن يطرأ أي تحسن ملموس على نتائجه، كونه قابعا في منتصف الترتيب حتى بعد تغيير مدربه فينتشنزو مونتيلا والاستعانة بلاعب وسطه السابق جينارو غاتوزو. وينصب الاهتمام على حارسه جانلويجي دوناروما في ظل تجدد الحديث عن إمكانية رحيله عن “سان سيرو”. ويفتح باب الانتقالات في إيطاليا الأربعاء.

 

هدف بايرن ميونيخ

صحيح أن بايرن ميونيخ في طريقه للفوز بلقب الدوري الألماني مرة أخرى، كونه يتقدم بفارق 11 نقطة عن شالكه الثاني مع انتصاف الموسم، لكن ذلك لن يجعله يتخلى عن فلسفة إضعاف المنافسين. ويبدو نجم شالكه ليون غوريتسكا (22 عاما) أبرز أهداف النادي البافاري الذي سيوقع معه عقدا مبدئيا للانضمام إلى صفوفه الصيف المقبل عندما ينتهي عقده مع فريقه الحالي. وقد يكون هناك نشاط أيضا عند بوروسيا دورتموند المرشح لخسارة جهوده مهاجمه أندريه شورله الذي ارتبط اسمه بانتقال محتمل إلى وست هام يونايتد الإنكليزي.

وسيكون باريس سان جرمان مضطرا هذا الشهر إلى التخلص من بعض اللاعبين بهدف سد العجز وتحقيق التوازن المالي الذي يفرضه قانون اللعب المالي النظيف، بعد إنفاقه الصيف الماضي 222 مليون يورو لضم البرازيلي نيمار من برشلونة، واستعارته كيليان مبابي من موناكو على أن يتعاقد معه نهائيا في نهاية الموسم مقابل 180 مليون يورو. وتتحدث التقارير عن أن الأرجنتيني خافيير باستوري هو أكثر الراغبين في الرحيل عن النادي الباريسي من أجل تعزيز حظوظه بالمشاركة مع منتخب بلاده في مونديال روسيا الصيف المقبل، وقد يعود مجددا إلى الدوري الإيطالي حيث لعب بين 2009 و2011 (مع باليرمو).