كلمة رئيس التحرير

أحصنة مرهقة ؟!

WhatsApp Image 2018-05-01 at 8.08.37 PM

 

لا يزال جمهور الكرة على اختلاف مشاربهم و انتماءاتهم الكروية أسرى حرب النجوم التي ينفخ في نارها الاعلام فتتضاءل البطولات الكبيرة ككأس العالم لتصبح صراعاً ضيق الافق مقتصراً على نجمين او ثلاثة على ابعد تقدير .

و ما قبل مونديال روسيا  2018 سال حبر كثير لتوصيف الصراع المحتدم بين النجوم الابرز في العالم حالياً الارجنتيني ليونيل ميسي و البرتغالي كريستيانو رونالدو ،والبرازيلي نيمار .

لكن ما حدث في الظهور الاول لميسي ونيمار لا يناسب طموحات و احلام و امنيات الجمهور الكروي ، وهنا علينا ان نعترف جميعنا أن زمن المواهب الفردية الحاسمة قد ولى و التي يكون لها الكلمة الفصل في نهائيات كاس العالم قد اصبحت من الماضي و الدليل لقب المونديال 2006 و 2010  و2014 لم يكونواببصمة فردية.

الكرة الجماعية و روح الفريق هي التي تكسب … و لا يمنع ان تكون المواهب الفردية حاضرة و لها دورها في قلب النتائج احيانا … لكن رفقاً بنجوم هذا الزمن … انهم احصنة مرهقة و اطفال في دائرة الطباشير حائرين بين ولاءهم لمنتخبات بلادهم و حرصهم على انديتهم و رواتبهم و عقودهم المغرية .

 ملكون ملكون