شرق-غرب

هل حلب وإدلب والرقة ودير الزور والموصل مدن تركية ؟ …

rainbow-question-exclamation-marks-imitation-oil-paints-51626066-e1493008980662

 

التساؤل يبدو مستفزاً ،ومجرد طرحه يبدو مستهجناً ومرفوضاً .

لكن المقابلة الصحفية التي اجرتها قناة ” خبر تورك ” مع وزير الداخلية التركي “سليمان صويلي ” ،تحول التساؤل لمخاوف من عدو متربص .

وزير الداخلية يقول : { 62 بالمائة من اللاجئين السوريين المتواجدين في تركيا هم من مناطق Misak’ı milli ( الميثاق الوطني ) !. } و هي المناطق التي تعتبرها تركيا جزءا ﻻ يتجزأ منها عندما أعلنت الجمهورية التركية، لكنها انتزعت منها بخداع الإنكليز و الفرنسيين؛ و هي وﻻية حلب العثمانية؛ و ليست محافظة حلب الحالية.

 هذا ما قاله وزير الداخلية التركي ولم ينتبه إليه إلا القليل !!

 لكن الكاتب والمحلل السياسي التركي “عادل حنيف داوود” سلط الضوء على خطورة هذه التصريحات ،مؤكداً أنها جملة تحمل الكثير من الخطورة ،مضيفاً أن وﻻية حلب العثمانية تشمل محافظة حلب الحالية و إدلب و أجزاء من محافظة الرقة و دير الزور و كامل الشريط الحدودي الحالي بين تركيا و سوريا !!!!!.

هذا، و للعلم : الحشودات العسكرية التركية الآن في كامل الشريط الحدودي مع سوريا ليست لأجل عملية محدودة؛ بل جيش كامل مع أحدث الأسلحة و التجهيزات البرية و الجوية و اللوجستية الأخرى.

ونوه الاستاذ عادل أن اتفاقية أنقرة 1926/1927 بين تركيا و كل من بريطانيا و فرنسا؛ تمنح لتركيا حق ضم وﻻيتي حلب و الموصل العثمانيتين لجمهوريتها؛ في حال تعرض وحدة الأراضي السورية أو العراقية للتمزق و الإنقسام لدويلات عديدة